|   20 يناير 2018م

تسعي الكليَّة إلى أن تصبح مركزًا متميِّزًا ومعترفًا به من قِبل المؤسَّسات المهنيَّة والمؤسَّسات المقيِّمة للجودة، والمؤسَّسات التَّعليميَّة الدَّوليَّة؛ وذلك بتحقيق التَّميُّز في مجال التَّعليم والبحوث التَّطبيقيَّة وخدمة المجتمع.